سعودي كول
سعودي انحراف
شات صوتي
شات
شات صوتي
شات سعودي انحراف
افلام
برنامج تصوير الشاشه
ميني كام
انحراف
بعض المصطلحات في التربيةالخاصة - اكاديمية علم النفس

المنتدى التعليمي


العودة   اكاديمية علم النفس > قـــــــاعــــــات الـــــــصــحـــة الـــنـــفــــــســـيــــة > قـاعـة : ذوي الاحتياجات الخاصه | Special Education

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 02-14-2011, 07:25 PM   المشاركة رقم: 1
الكاتب
عضو أكاديمية علم النفس


الصورة الرمزية بسمة الشروق
المعلومات
المهنة: طبيبــ/ ـة نفسي
المؤهل الدراسي: معلمة في التربية التحضيرية
التسجيل: Jan 2011
العضوية: 13621
الدولة: الجزائر
المشاركات: 177
بمعدل : 0.14 يوميا

المنتدى : قـاعـة : ذوي الاحتياجات الخاصه | Special Education
بعض المصطلحات في التربيةالخاصة



بعض المصطلحات في التربيةالخاصة


[1] Assessment:
*التقييم أوالقياس: هو عملية التعرف على نواحي القوى والضعف لدى الأطفال ويتضمن خمس خطوات المسح، التشخيص، التصنيف ، التسكين، المراقبة أو العزل.

[3] Attention deficit disorder (ADD):
*اضطراب نقص الانتباه: هو اضطراب عصبي يعجل الأطفال غير قادرين على الانتباه أو القيام بمهمة، وتعد الاندفاعية سمة أخرى لهذا الاضطراب وغالباً ما
[4] Attention deficit hyperactivity disorder (ADHD):
*اضطراب نقص الانتباه المصاحب بنشاط زائد: هو اضطراب يجعل الأطفال يعانون من صعوبة في الاستقرار لأداء مهمة محددة، وخاصة المقعد (مقعد الدراسة)
[5] Audiogram:
حدة الصوت (صورة صوتية): تسجيل تصويري لحدة السمع عند حدة مختارة على نطاق المعدل الطبيعي للقدرة على السمع والتي يتم تسجيلها بواسطة جهاز قياس ميع النغمة النقية والذي يقوم بإصدار أصوات بتردد وشدة موضوعان مسبقاً.
[6] Audition:
*السمع: هو فكرة يتم نقلها في صورة كلمات ويتم استقبالها من قبل مستمع من خلال حاسة السمع.
[7] Autism:.
*التوحد: اضطراب نيورولوجي (عصبي) يؤدي إلى قصور في الأداء الوظيفي وخاصة في التواصل والمهارات الاجتماعية.
[8] Behavior disorder .
*اضطراب السلوك: اضطراب انفعالي شديد.
[9] Behavior modification:
*تعديل السلوك: هو قنوات مصممة لتغيير السلوك ولكي تزيد من استخدام السلوكيات الاجتماعية البناءة.
[10] Brainstorming:
*العصف الذهني:هو قنية يقوم من خلالها مجموعة من الأفراد بمناقشة مشكلة محددة، محاولين التوصل إلى كثير من الحلول بقدر الإمكان وتستخدم هذه الفنية في أغلب الأحيان مع الأطفال المتفوقين.
[11] Central hearing loss: .
*فقدان السمع المركزي:هو فقد سمعي ينتج عن تلف في منطاق المعالجة الصوتية داخل المخ.
[12] Cerebral palsy:
*الشلل الدماغي: هو حالة ناتجة عن تلف في مراكز التحكم الحركي في المخ والتي تحدث قبل الميلاد أو أثناء عملية الولادة أو بعد الميلاد.

[13] Cognitive behavior modification:
*تعديل السلوك المعرفي: هو شكل من أشكال تعديل السلوك يركز على مشاعر الوعي والاتجاهات الخاصة بالفرد.

[14] Communication:
*التواصل: هو تبادل الأفكار، أو المعلومات، أو المشاعر، أو الآراء.
[15] Communication disorder .
*اضطراب التواصل: هو إعاقة في النطق، أو الطلاقة، أو الصوت، أو اللغة.
[16] Conduct disorder:
*اضطراب عصبي: هو نمط من السلوك المنحرف والذي يتحدى فيه الأطفال السلطة، كما أنهم يكونون عدائيون تجاه أشكال السلطة، هذا إلى أنهم يكونوا قاسون، وحاقدون، ويؤذون الآخرين ولديهم القليل من مشاعر الذنب وهذه المجموعة تشتمل الأطفال ذوي النشاط الزائد والقلقون والمفرطون في الحركة.
[17] Cooperative learning .
*التعليم التعاوني: مجموعة من الاستراتيجيات التعليمية التي تؤكد على استخدام مجموعات لتعليم الطلاب فنيات حل المشكلات والعمل بشكل بناء من الآخرين.
[18] Creativity:
*الابتكار: هو عملية عقلية يقوم من خلالها الفرد بابتكار أفكار جديدة وإنتاج جديد أو يعيد المزج بين أفكار موجودة ونتاج موجود بطريقة مبتكرة بالنسبة له.
[19] Deaf:
*الأصم: المعاناة من اضطراب سمعي شديد (عادة ما يكون وراثي) والذي يكون فيه فهم الكلام من خلال الأذن فقط أمرًا مستحيلاً سواء باستخدام معين سمعي أو بدونه.
[20] Deaf-blind:
*الكفيف الأصم: هو الشخص الذي يعاني من فقدان سمعي شديد، وفقدان بصري شديد.

[21] Developmental learning disabilities:
*صعوبات التعلم النمائية: هي مشكلات في معالجة المعلومات – مشكلة في الانتباه، مشكلات في الذاكرة، اضطرابات في التفكير أو استخدام اللغة كما يطلق عليها أيضًا صعوبات التعلم النفس عصبية.

[22] Different reinforcement:
*التعزيل الفارق: قنية من قنيات تعديل السلوك والتي يتم فيها تقديم مكافئات إذا استطاع التلميذ زيادة الوقت بين ظهور السلوك غير المقبول.

[23] Divergent thinking:
*التفكير التباعدي: القدرة على إنتاج العديد من الإجابات المختلفة لسؤال ما.

][24] Down syndrome:
*عرض داون: شذوذ كروموزوسي يؤدي إلى تخلف عقلي بسيط أو متوسط، وأحيانًا يؤدي إلى مشكلات سمعية وعظيمة وقلبية مختلفة.
[25] Exceptional child:
*الطفل غير العادي: الطفل الذي يختلف عن غير العادي في الخصائص العقلية، والقدرات الحسية، قدرات التوصل، السلوك الاجتماعي، الخصائص الجسمية إلى الحد الذي يتطلب فيه الطفل خدمات تربية خاصة كي ينمي أقصى قدرة له.
* Exceptional Child: .
*فالطفل غير العادي: نعرفه على أنه طفل يختلف عن الطفل الطبيعي أو ذوي القدرات المتوسطة في: (1) الخصائص العقلية (2) القدرات الحسية (3) قدرات التواصل، (4) النمو السلوكي والانفعالي (5) والخصائص الجسمية.
[26] Gifted
*المتفوق: مصطلح يستخدم لوصف الأفراد ذوي التفوق العقلي.
•إن الأطفال المتفوقين و الموهوبين هم أولئك الأطفال الذين يتم التعرف عليهم من قبل متخصصين ومؤهلين، وهؤلاء الأطفال نتيجة لقدراتهم الفائقة قادرون على الأداء العالي. وهم أطفال يتطلبون برامج وخدمات مختلفة عن تلك المقدمة بشكل عادي من قبل برنامج المدرسة العادية، وذلك كي يدركوا إسهاماتهم لذاتهم والمجتمع.
•إن الأطفال القادرون على الأداء العالي يشتملون على الأطفال ذوي التحصيل الواضح أو ذوي القدرة الكاملة في أي من النواحي التالية:
1. الاستعداد العقلي العام.
2. الاستعداد الأكاديمي النوعي.
3. التفكير الابتكاري والمنتج.
4. القدرة القيادية.
5. الفنون الأدائية والمرئية.


* إن الأطفال والشباب ذوي الموهبة الفائقة يقومون بالأداء أو يظهرون القدرة على الأداء بمستويات عالية من الإنجاز عند مقارنتهم بالآخرين من نفس عمرهم وخبرتهم وبيئتهم.
[27] Inclusion: .
*الدمج الشامل:هو عملية إدراج الأطفال غير العاديين داخل الفصل النظامي.

[28] Language: .
*اللغة: هو عبارة عن نظام مرتب من الرموز التي تستخدم في التعبير عن المعنى واستقباله.


[29] Language disorder: .
*اضطرابات اللغة: هو العجز أو النمو غير الطبيعي لفهم أو استخدام (أو كليهما معًا) للنظام المزي سواء المكتوب أو المنطوق أو غيرهما.


[30] Mainstreaming:
*الدمج الجزئي: هو عملية إلحاق الأطفال غير العاديين في الاتصال اليومي مع الأطفال العاديين في مكان تعليمي أو تسكين الأطفال غير العاديين في برنامج التعليم النظامي عندما يكون ذلك ممكنًا.
[31] Mental Retardation:
*التخلف العقلي: هو مزيج من ذكاء دون المتوسط وقصور في السلوك التكيفي، والذي يظهر خلال فترة النمو.
* Mental Retardation:
*تعريف التخلف العقلي:
1. يشير تعريف التخلف العقلي إلى قصور جوهرية في الأداء الحالي، ويتسم (يتصف) بأداء على دون المتوسط بشكل ملحوظ، ويوجد مصاحبًا للقصور النسبي في اثنين أو أكثر من مهارات التكيف التطبيقية الآتية: التواصل، رعاية الذات، رعاية منزلية، مهارات اجتماعية، استخدام مصادر المجتمع، توجيه الذات، الصحة والأمان والوظائف الأكاديمية، وقت الفراغ، والعمل ويظهر التخلف العقلي قبل من الثامنة عشر من العمر.
2.
[32] Normalization:
*التطبيع: خلق بيئة اجتماعية وطبيعية بقدر الإمكان للفرد غير العادي.

[33] Punishment: .
*العقاب: هو استخدام أفعال كي تقلل من السلوك غير المرغوب.
[34] Residential school:

*المدرسة الداخلية: هي مؤسسة خاصة أو حكومية للأطفال المعاقين.
[35] Resource room: .
*غرفة المصادر: هو مكان تعليمي يأتي إليه الطفل غير العادي في فترات محدودة والتي عادة ما تكون طبقًا لأساس جدولي منظم.
[36] Deinstitutionalization:
* التدريب على الحياة خارج المؤسسات:هو عملية تحرير العديد من الأفراد غير العاديين بقدر الإمكان من الاقتصار على المؤسسات الداخلية كي يخرجوا إلى مجتمعهم.
[37] Early childhood :.
* التدخل المبكر:اي في مرحلة الطفولة يتكون من جهود منظمة ومستمرة لمساعدة الأطفال الصغار المعرضين للإعاقة بشكل نمائي وذلك منذ الميلاد وحتى سن الخامسة وكذلك مساعدة أسرهم.
[38] Learning Disability:
* صعوبات التعلم الخاصة:تعني اضطراب في واحدة أو أكثر من العلميات النفسية الأساسية التي تتضمن فهم أو استخدام اللغة، المنطوقة أو المكتوبة، والذي قد يظهر في عدم القدرة على: الاستماع، أو التفكير، أو التحدث، أو القراءة أو الكتابة، أو النهجي، أو إجراء العمليات الحسابية. ويشترط المصطلح على بعض الحالات مثل: الإعاقات الإدراكية، الإصابة المخية، الخلل الوظيفي البسيط للمخ، عسر القراءة، الحسة النمائية ولا يشتمل هذا المصطلح على الأطفال الذين يعانون من مشكلات في التعلم، والتي تنتج بشكل أساسي من إعاقة بصرية، أو سمعية، أو حركية، أو تخلف عقلي، أو اضطراب انفعالي، أو سوء الأحوال (العيوب) البيئية والثقافية والاقتصادية.
1. .
يمكن تعريف الأطفال المضطربون انفعاليًا على أنهم هؤلاء الأطفال الذين يتأثر أدائهم التعليمي لفترة طويلة إلى درجة دالة وذلك بسبب أي من الحالات الآتية:
1. عدم القدرة على التعلم والتي لا يمكن تفسيرها بعوامل صحية أو حسية أو عقلية.
2. عدم القدرة على إقامة علاقات مرضية أو الحفاظ عليها وذلك مع الأقران والمعلمين.
3. أنماط غير مناسبة من السلوكيات أو المشاعر في الظروف العادية.
4. حالة عامة منتشرة من الحزن والاكتئاب.
5. نزعة إلى نمو أعراض جسمية أو مخاوف مرتبطة بمشكلات مدرسية أو شخصية.


[39] Articulation:
* عملية النطق:هي حركة الفم واللسان التي تشكل الصوت في صورة أصوات (أصغر وحدة في الصوت) التي تصنع الكلام.

[40] Communication Disorders.
* اضطرابات التوصل / اضطرابات الكلام أواللغة:
أ ) اضطراب الكلام: هو عبارة عن عجز في الصوت أو في نطق لصوت الكلام أو في الطلاقة أو في خليط معًا؛ ونواحي العجز هذه يمكن ملاحظتها في نقل واستخدام نظام الرموز الشفهي.
1. A voice disorder:
1 – اضطراب الصوت: هو عدم وجود أو إنتاج غير عادي لجودة الصوت، ونغمة الصوت، وعلو الصوت، والجرس وقدرة الصوت أو خليط مما سبق.
2. An articulation disorder:
2 – اضطراب النطق: هو الإصدار غير الطبيعي لأصوات الكلام.
3. A fluency disorder: .
3. اضطراب الطلاقة: هو تدفق التعبيرات اللفظية بشكل غير عادي والذي يتسم بعجز في معدل وإيقاع الكلام والذي قد يصاحبه.

[41] Hearing Impairment:

*إن مصطلح الإعاقة السمعية له معاني مختلفة لمؤلفين مختلفين.
•فالبعض من المؤلفين يرون أن هذا المصطلح يصف الفقد السمعي من الخفيف إلى المتوسط.
•والآخرين يرون أنه يصف أي فقدان سمعي سواء بسيط أو شديد.
•ونحن نستخدم مصطلح "الصم" كي يشير إلى عدم القدرة على السمع إما بشكل عميق أو كامل، وتستخدم مصطلح ثقيل السمع (ضعيف السمع) للإشارة إلى كل فئات الفقد السمعي الأخرى.
•
[42] Visually handicapped child:
*الطفل المعاق بصريًا * وطبقًا لما يقول باراجا Barraga (1983م): "إن الطفل المعاق بصريًا، هو طفل يعوقه عجزه البصري عن تعلمه وتحصيله بشكل أفضل، وذلك إذا لم يتم عمل تعديلات في طرق تقديم خبرات التعليم وطبيعة المواد المستخدمة أو في بيئة التعلم












صفحة جديدة 1

توقيع :

[rainbow]عاشقة علم النفس[/rainbow]

عرض البوم صور بسمة الشروق   رد مع اقتباس
قديم 02-14-2011, 07:50 PM   المشاركة رقم: 2
الكاتب
عضو أكاديمية علم النفس


الصورة الرمزية ام الحسن
المعلومات
المهنة: طالبـ/ ــة علم نفس
المؤهل الدراسي: 4جامعي
التسجيل: Dec 2010
العضوية: 13265
الدولة: الجزائر
المشاركات: 983
بمعدل : 0.75 يوميا

كاتب الموضوع : بسمة الشروق المنتدى : قـاعـة : ذوي الاحتياجات الخاصه | Special Education
افتراضي

بارك الله فيك اخيتي بسمة الشروق
متالقة كعادتك
تقبلي مروري












توقيع :

عرض البوم صور ام الحسن   رد مع اقتباس
قديم 02-14-2011, 09:08 PM   المشاركة رقم: 3
الكاتب
عضو أكاديمية علم النفس


الصورة الرمزية بسمة الشروق
المعلومات
المهنة: طبيبــ/ ـة نفسي
المؤهل الدراسي: معلمة في التربية التحضيرية
التسجيل: Jan 2011
العضوية: 13621
الدولة: الجزائر
المشاركات: 177
بمعدل : 0.14 يوميا

كاتب الموضوع : بسمة الشروق المنتدى : قـاعـة : ذوي الاحتياجات الخاصه | Special Education
افتراضي

لا شكر على واجب أختي العزيزة












توقيع :

[rainbow]عاشقة علم النفس[/rainbow]

عرض البوم صور بسمة الشروق   رد مع اقتباس
قديم 02-18-2011, 09:29 PM   المشاركة رقم: 4
الكاتب
سفيرة لدى قسم علم النفس بجامعة مؤته بالاردن


الصورة الرمزية حنين الهريني
المعلومات
المهنة: طالبـ/ ــة علم نفس
التسجيل: Oct 2010
العضوية: 10259
الدولة: الأُردن
المشاركات: 107
بمعدل : 0.08 يوميا

كاتب الموضوع : بسمة الشروق المنتدى : قـاعـة : ذوي الاحتياجات الخاصه | Special Education
افتراضي

جُزيتِ خَيراً .. }

،،













توقيع :

سَأُهْدِي قَلبِي لِلسّمَاءِ وَ أَخْفِق مَع السُّحُبِ .. }

..

عرض البوم صور حنين الهريني   رد مع اقتباس
قديم 09-27-2011, 02:44 PM   المشاركة رقم: 5
الكاتب
عضو أكاديمية علم النفس

المعلومات
المهنة: أخصائيـ/ ـة نفسي
التسجيل: Oct 2009
العضوية: 1713
الدولة: مصر
المشاركات: 6
بمعدل : 0.00 يوميا

كاتب الموضوع : بسمة الشروق المنتدى : قـاعـة : ذوي الاحتياجات الخاصه | Special Education
افتراضي

شكرا علي قائمة المصطلحات وأحب أن أضيف بعض المعلومات عن صعوبات التعلم كفئة هامة من فئات التربية الخاصة
التربية الخاصة هى مجموع الخدمات العامة الهادفة التى تقدم إلى الطفل غير العادى ، وهو الذى يبعد عن مستوى الأطفال العاديين فيتفوق عليهم أو يقعد دونهم . وذلك بغرض توفير ظروف مناسبة له كى ينمو نمواً سليماً يؤدى إلى تحقيق ذاته .
ومصطلح التربية الخاصة مصطلح يغطى البرامج التعليمية التى تقدم للأطفال الذين ينحرفون من الناحية الجسمية أو العقلية أو الانفعالية أو الاجتماعية عن الصورة العادية ، أى إلى المدى الذى يكونون فى حاجة إلى تقديم خبرات تعليمية ووسائل وأدوات خاصة فى تعليمهم وأيضاً لمساعدة هؤلاء التلاميذ على الاندماج والاستمرار فى الفصول الدراسية العادية . بالإضافة إلى فصول خاصة وبرامج خاصة للتلاميذ ذوى المشكلات والمعوقات الحادة .
وعلى ذلك فالتربية الخاصة ما هى إلا خدمات ومساعدات منظمة ومصنفة تقدم لأطفال لديهم مشكلات خاصة ، ولهم ظروف خاصة تختلف عن ظروف الأطفال العاديين .
ولقد كانت التربية الخاصة حتى وقت قريب نسبياً تهتم بشكل أساسى بالأطفال الذين يعانون من مشكلات تعليمية لأسباب تعود إما إلى إعاقة سمعية أو بصرية أو عقلية أو اضطرابات انفعالية شديدة ، أو عدم التواصل فى الجانب اللغوى وغيرها من الحالات الجسمية الأخرى .
ولم يكن للأطفال ذوى صعوبات التعلم نصيباً من خدمات التربية الخاصة حتى وقت قريب ، على الرغم من حاجة هؤلاء الأطفال الماسة إلى خدمات التربية الخاصة ،ولكن نظراً لزيادة الاهتمام بتلك الفئة من الأطفال أدرج المكتب الأمريكى للتربية تلك الفئة ضمن فئات الأطفال ذوى الاحتياجات الخاصة مما يحتاجون إلى برامج التربية الخاصة . حيث وصف القانون الذى صدر عن المكتب الأمريكى للتربية 1975 فئات الأطفال الذين يحتاجون إلى التربية الخاصة بأنهم : الأطفال المصابون بإعاقات عقلية ، الصم ، البكم ، متعددى الإعاقة ، ومن لديهم ضعف فى الصم العامة . أو الذين لديهم صعوبات خاصة فى التعلم .
وفى الوقت الحالى اتسعت مجالات التربية الخاصة باتساع مفهوم الطفل غير العادى وذلك لمواجهة الحاجات الخاصة لهؤلاء الأطفال ، تلك المجالات مثل التفوق العقلى والموهبة ، التخلف العقلى ، صعوبات التعلم ، الاضطرابات السلوكية واضطرابات التواصل والإعاقة السمعية والإعاقة البصرية والإعاقات الجسمية والصحية .
تعريف صعوبات التعلم ..
----------------------
صعوبات التعلم Learning Disabilities (L.D)
التعريف وتطوره
--------------------
تم إطلاق مصطلح صعو بات التعلم للمرة الأولى في السادس من إبريل عام 1963 حينما استخدمه صموئيل كيرك Samuel .A. Kirk في كلمته التي ألقاها في مؤتمر للأطفال المعاقين إدراكياً Perceptually Handicapped children في ولاية شيكاغو بالولايات المتحدة الامريكية .
ومنذ ذلك الحين توالت التعريفات لصعوبات التعلم حتى بلغت أكثر من إحدى عشراً تعريفاً ذو صبغة رسمية (Hammill,1990) إلا أن أكثر التعريفات قبولاً من المتخصصين هو التعريف الفيدرالي في القانون العام الأمريكي أو ما يعرف بقانون 94 – 142 والصادر في 29 نوفمبر لعام 1975 والذي أعطى حق التعليم لجميع الأطفال المعاقين Education for all handicapped .
تحديد المصطلح خلال الفترة من 1975 – 1977 وذلك في صورة قواعد تنفيذية للقانون من ِقبل المكتب الأمريكي للتربية (USOE).
وقد تم تعديل القانون 42 – 194 في عام 1990 بواسطة المكتب الأمريكي للتربية إلى قانون 104 – 476 تحت عنوان The Individual with disabilities Education Act (IDEA) وفيه تم استبدال مصطلح معاقين بمصطلح صعوبات، كم تم استبعاد فئات التوحد وذوي الإصابات الدماغية الجراحية من صعوبات التعلم.
وقد تم اعتماد القانون لهذه التسمية عام 1997 واعتبر التعريف الفيدرالي لصعوبات التعلم بمثابة الأساس لمعظم التعريفات المستخدمة في ولايات الولايات المتحدة الأمريكية وتم استخدامه على نطاق واسع في معظم المؤسسات التربوية.
تعريف صمؤيل كيرك :
-----------------------
"ترجع صعوبة التعلم إلى عجز أو تأخر فى واحدة أو أكثر من عمليات النطق ، اللغة ، القراءة ، التهجئة ، الكتابة ، أو الحساب ناتجة عن خلل محتمل فى وظيفة الدماغ و/أو اضطراب انفعالى أو سلوكى ولكنها ليست ناتجة عن تخلف عقلى ، أو إعاقة حسية ، أو عوامل ثقافية أوتعليمية" .
وقد لوحظ آنذاك أن كيرك أصبح يستخدم مصطلح صعوبات التعلم لوصف الأطفال الذين يعانون من اضطرابات فى تطور اللغة والكلام والقراءة ومهارات التواصل الضرورية للتفاعل الاجتماعى ، ولقد لوحظ كذلك بأن كيرك لم يدخل ضمن صعوبات التعلم أولئك الأطفال الذين كانت إعاقتهم الأساسية تخلفاً عقلياً أو إعاقة حسية (كف البصر ، الصمم) ، وحيث أن كلاً من التربويين والأهالى يفضلون استخدام ألقاب من شأنها أن تقدم إرشادات تربوية ، فقد اقترح كيرك مسمى صعوبات التعلم ، والذى أصبح من اكثر مجالات التربية الخاصة نمواً ، وقد لاقى ذلك المصطلح قبولاً كبيراً لدى الأهالى مما دفعهم فى ذلك الاجتماع إلى تنظيم جمعية الأطفال ذوى صعوبات التعلم Association for Children and Adult with Learning Disability (ACLD) وهكذا ولد ميدان صعوبات التعلم ، وهكذا أصبحت الجمعية منظمة تدافع عن حقوق الأطفال ذوى صعوبات التعلم وأصبح لها أثراً كبيراً فى استصدار التشريعات على مستوى الولايات المتحدة .
ومن هنا أصبح مصطلح صعوبات التعلم يضم مجموعات مختلفة تحت مسمى واحد وذلك لأغراض إدارية ، وتقديم قضية مركزية لتوجيه الجهود نحوها تمثل الطلاب الذين سبق وأن خدموا أو أولئك الذين رفضوا تلقى الخدمة تحت ألقاب مثل النشاط الزائد ، إصابة دماغية ، دسلكسيا ، اضطرابت إدراكية ، الخلل الوظيفى المخى البسيطج ، الحبسة ، أو الاضطرابات العصبية والذين يطلق عليهم الآن ذوى صعوبات التعلم .
وقد حصل مصطلح صعوبات التعلم على رضى معظم القادة التربويين فى المجال بسبب تحول التعريف من الأسباب الطبية نحو البعد التربوى .
وقد تم الاعتراف بشكل رسمى بصعوبات التعلم بموجب القانون العام 91/230 لعام 1969 الخاص بالأطفال ذوى صعوبات التعلم ، وذلك نتيجة الضغوط التى مارستها جمعية الأطفال ذوى صعوبات التعلم والمجموعات الداعمة ، وقد ساعد هذا القانون على:
1) الاعتراف الرسمى بمفهوم صعوبات التعلم .
2) أخذ بتعريف لجنة الإشراف الوطنى على الأطفال المعوقين لعام 1968 والذى ورد ذكره آنفاً وهو شبيه بالأفكار التى عبر عنها كيرك عام 1963 ، فالنظرة الفاحصة لهذا التعريف تكشف :
أ‌) هناك اعتراف بأن المصطلح يشتمل على حالات متعددة أطلق عليها تسميات سابقة .
ب‌) هناك تفريق لهذه الحالة عن حالات الإعاقة الأساسية الأخرى والحرمان البيئى .
ت‌) تم توضيح المجالات التى تظهر فيها الصعوبة .
ث‌) قد يدخل فى الحالة واحدة أو أكثر من العمليات النفسية الأساسية للتعلم.
ويعتبر مصطلح صعوبات التعلم أقل ضرراً من التخلف العقلى أو الاضطراب الانفعالى ، وعلاوة على ذلك فإن المدرسين بحاجة للمساعدة للعمل مع الطلاب الذين لا يرغبون أو لا يقدرون على التعلم وهناك نقص فى وجود محك واضح لتقرير من يحصل ومن لا يحصل على مساعدة خاصة من خلال برامج ذوى صعوبات التعلم ، ولهذا أصبح مسمى صعوبات التعلم يطلق على أطفال أكثر وأكثر ، وبعد المناقشات التى قادت على استصدار القانون 94/142 وهو قانون التربية لجميع الأطفال المعوقين عام 1975 ، استرعت الإعاقة الغامضة انتباه الكونجرس ، حيث قرر بأن هناك حاجة لمراجعة دقيقة لكل من :
1) التعريف .
2) محك يتحدد بموجبه أهلية الطفل لتلقى الخدمات الخاصة بذوى صعوبات التعلم .
3) إجراءات مناسبة للاستخدام فى عملية التعرف على الأطفال ذوى صعوبات التعم.
وقد تم نشر القواعد والتعليمات المقترحة فى شهور نوفمبر عام 1976 حيث بقى التعريف كما ورد فى القانون العام 91/230 لعام 1969 . وقد تم التركيز على تطوير محك يتم بموجبه تحديد ما إذا كان الطالب يظهر صعوبة تعلم أم لا . وقد حدد الفصل الثالث من التعليمات المقترحة بأن المصطلح التصنيفى مناسب إذا ما أظهر الفرد تبايناً شديداً بين الأداء المتوقع والتحصيل فى واحدة أو أكثر من المجالات الآتية :
1- التعبير الشفوى .
2- التعبير الكتابى .
3- الفهم المبنى على الاستماع .
4- الفهم القرائى .
5- مهارات القراءة الأساسية .
6- العمليات الرياضية .
7- الاستدلال الرياضى .
8- التهجئة .
وقد دعت التعليمات المقترحة إلى استخدام فريق تقييم متعدد التخصصات على أن يتضمن :
1) مدرس الطفل العادى أو مدرس الصف العادى أو مدرس الصفوف ما قبل المدرسة التى يدرس فيها أطفال من نفس العمر .
2) مدرس أو إدارى له معرفة بمجال صعوبات التعلم .
3) شخص يستطيع إجراء اختبارات تشخيصية (مثل أخصائى النفسى المدرسى).
المعادلة الحكومية المقترحة:
نسبة الذكاء
مستوى التباين الشديد = العمر الزمنى ( ــــــ + 0.17) ـ 2.5
300
الخطوات :
1) حدد (أ) عمر الطفل (CA) (ب) نسبة الذكاء (IQ) .
2) قسم درجة الذكاء على 300 وأضف 0.17 إلى القيمة الناتجة .
3) اضرب العمر الزمنى للطفل بالقيمة الناتجة فى الخطوة الثانية .
4) اطرح 2.5 من القيمة الناتجة فى الخطوة الثالثة .
5) يجب أن يكون تحصيل الطالب مساوياً أو اقل من هذا المستوى الصفى فى واحدة أو أكثر من المجالات المحددة بسبب من التباين الشديد بين الأداء المتوقع والتحصيل من أجل تحديد أهلية الطالب لخدمات ذوى صعوبات التعلم . ومن الأمثلة على ذلك.
أ ـ طفل عمره الزمنى = 8 سنوات ودرجة ذكائه = 100
نسبة الذكاء
مستوى التباين الشديد = العمر الزمنى ( ــــــ + 0.17) ـ 2.5
300
100
مستوى التباين الشديد = 8 ( ــــــ + 0.17) ـ 2.5
300
= 8 ( 0.33 + 0.17) ـ 2.5
= 8 (0.50) ـ 2.5
= 4 ـ 2.5 = 1.5
ب ـ طفل عمره الزمنى = 10 سنوات وصفر شهر ، درجة الذكاء = 120
نسبة الذكاء
مستوى التباين الشديد = العمر الزمنى ( ــــــ + 0.17) ـ 2.5
300
120
مستوى التباين الشديد = 10 ( ــــــ + 0.17) ـ 2.5
300
= 10 ( 0.40 + 0.17) ـ 2.5
= 10 (0.57) ـ 2.5
= 5.7 ـ 2.5 = 3.2
وكما هو متوقع فإن الأثر المتوقع للتعليمات المقترحة أدت إلى استجابات فورية حيث ركزت على الأمور التالية :
1) مستوى التباين المطلوب لتحديد الأهلية باستخدام المعادلة المقترحة .
2) الفشل فى الإجابة على السؤال الخاص بالعجز فى معالجة المعلومات .
3) أثر الاستبعاد المستمر لحالات الأطفال التى تتسبب صعوبة التعلم لديهم عن حرمان بيئى ، ثقافى أو اقتصادى .
4) صدق وثبات الاختبارات المستخدمة فى تقدير نسبة الذكاء المستخدمة فى اتخاذ القرارات المتعلقة بالأهلية .
5) التمييز الواضح للمعادلة عند تطبيقها على أطفال ما قبل المدرسة والأطفال الذين تقع نسبة ذكائهم دون أو فوق المتوسط .
ونتيجة للنقاش والتغذية الراجعة التى دارت حول القواعد والتعليمات المقترحة من قبل الأفراد والجماعات على مستوى الولايات المتحدة صدرت القواعد والتعليمات النهائية فى ديسمبر 1977 ، وظهرت تحت مسمى الجزء (ب) لقانون تربية الأطفال المعوقين (Part B) والذى تعمل بموجبه برامج الأطفال ذوى صعوبات التعلم .
وهناك بعض الاختلافات الأساسية بين الوثيقة النهائية (1977) والقواعد والتعليمات المقترحة عام 1976:
1) لقد تم حذف المعادلة المقترحة لتحديد الأهلية .
2) حذف موضوع التهجئة كموضوع منفصل افترض أن يكون تحت التعبير الكتابى.
3) حدد الأفراد المسؤولين عن ملاحظة الأطفال بفريق وليس بمدرس الطفل فى الصف العادى .
وهكذا بقى تعريف صعوبات التعلم سليماً إذ لم يحدث أى تغيير جوهرى فى التعريف الجديد بل حدثت بعض الاختلافات البسيطة فى استخدام الكلمات .
نص تعريف صعوبات التعلم لعام 1977 والمحكات الواردة :
تعنى صعوبات التعلم اضطراباً ـ عجزاً ـ فى واحدة أو أكثر من العمليات النفسية الأساسية والتى تدخل فى فهم أو استخدام اللغة المكتوبة أو المنطوقة والتى قد تظهر فى عدم القدرة على الاستماع ، التفكير ، الكلام ، القراءة ، الكتابة ، التهجئة أو إجراء العمليات الحسابية ، ويشتمل المصطلح على حالات مثل الإعاقة الأكاديمية ، الإصابة المخية ، الخلل الوظيفى المخى البسيط ، دسليكسيا ، والحبسة النمائية ، ولا يشتمل المصطلح على الأطفال الذين يعانون من مشكلات تربوية ناتجة فى الأساس عن إعاقة بصرية ، سمعية ، حركية أو تخلف عقلى أو اضطراب انفعالى أو حرمان ثقافى أو اقتصادى أو بيئى .
ويشتمل التعريف على شقين: الشق الأول ويتضمن تعريف مصطلح صعوبات التعلم النوعية Specific Learning Disabilities ويعنىأولئك الأفراد الذين يكون لديهم اضطراب في واحدة أو أكثر من العمليات النفسية الأساسية التي تتعلق بالفهم أو في استخدام اللغة المقروءة أو المكتوبة والتي تؤثر بالتالي على القدرة على الاستماع والتفكير والكلام والقراءة والكتابة والتهجي أو أداء العمليات الحسابية الأساسية. ويتضمن مصطلح صعوبات التعلم النوعية حالات الإعاقة الادراكية Perceptual Handicaps والإصابات المخيه brain injury والخلل الوظيفي المخي البسيط Minimal Brain dysfunction وعسر القراءة Dyslexia الناتجة عن الحبسة النمائية Developmental aphiasia. ولا يتضمن هذا المصطلح مشكلات التعلم الناتجة عن الإعاقة الحاسية الإدراكية البصرية أو السمعية أو الحركية أو التخلف العقلي أو الاضطراب الانفعالي أو المشكلات الناتجة عن عوامل بيئية أو ثقافية أو انخفاض المستوى الاقتصادي (أنور الشرقاوي، 2002)
أما الشق الثاني من التعريف الاتحادي فقد عِنى بالجوانب الإجرائية حيث تضمن مجموعة من الإجراءات المنظمة للتعرف على الأفراد ذوي صعوبات التعلم. وقد إشتمل علىمحكين للحكم على مدى استحقاق الطفل لخدمة صعوبات التعلم هما:-
• المحك الأكاديمي: وهو مشروط بعامل التباعد الحاد أو الانحراف الدال حيث يمكن لفريق التشخيص تقرير أن الطفل لديه صعوبة نوعية في التعلم إذا توافرت الشروط التالية:
- لم يُحصل الطفل تحصيلاًً متكافئاً أو متسقاً مع عمره الزمني أو قدراته العقلية أو نسبة ذكاءه بشرط أن يكون التباعد بين قدراته الكامنة (التحصيل المتوقع) وتحصيله الفعلي دالاً (رغم تقديم خبرات التعلم بما يتلاءم مع عمره الزمنى وقدراته العقلية ) وذلك في واحدة أو أكثر من المهارات التالية:
1. التعبير الشفوي Oral expression
2. التعبير الكتابي Written expression
3. الفهم الاستماعي Listening Comprehension
4. الفهم القرائي Reading Comprehension
5. المهارة الأساسية في القراءة Basic reading skill
6. حل العمليات الحسابية Mathematics Calculation
7. الاستدلال الحسابي Reasoning

• محك الاستبعاد .. فيقرر فريق التشخيص متعدد التخصصات استبعاد حالات التباعد بين القدرة الكامنة والتحصيل الفعلي التي ترجع أساساً إلى الإعاقات البصرية، السمعية، الحركية، التأخر العقلي، الاضطراب الانفعالي الشديد، الحرمان البيئي أو الثقافي أو الاقتصادي الشديد، من حالات صعوبات التعلم. (فتحي الزيات، 1998).
وأي كان التعريف المستخدم لمصطلح صعوبات التعلم فإن هناك العديد من نقاط الاتفاق بين هذه التعريفات حول طبيعة وخصائص صعوبات التعلم هي:
1. صعوبات التعلم مصطلح عام يشير إلى مجموعة غير متجانسه من الاضطرابات تشتمل على مدى واسع ومتنوع من الأشكال ومن ثم فصعوبات التعلم ليست واحدة لدى كل الأفراد، فكل فرد يعتبر في حد ذاته حالة خاصة من صعوبات التعلم، كما أنها لا تختص بمرحلة معينة وإنما تستمر على مدار حياة الفرد وتعبر عن نفسها بمظاهر مختلفة باختلاف المدى العمري للفرد، وإن كانت تنتشر بصورة أكبر في بعض الفئات العمرية عن الفئات الأخرى.
2. صعوبات التعلم ذات خصائص مميزة وليست نتيجة لأنواع إعاقات أخرى مثل التخلف العقلي، والقصور الحاسى، التوحد، الإعاقات السمعية أو البصرية، الإضطرابات الانفعالية والسلوكية.
3. صعوبات التعلم داخلية المنشأ قد ترجع إلى قصور في وظائف الجهاز العصبي المركزي أو عدم اكتمال نضج بعض القدرات العقلية أو عدم الانتظام في نموها بما يظهر بوضوح في قصور إحدى أو بعض القدرات العقلية المعرفية كالانتباه أو الذاكرة أو الإدراك وهو ما أكد عليه التعريف الفيدرالي
4. يختلف ذوي صعوبات التعلم في نوعية مشكلات التعلم لديهم فطبقاً للتعريف الفيدرالي فهناك سبعة مجالات أكاديمية خاصة قد يعاني الفرد فيها من صعوبة هي التعبير الشفهي، التعبير الكتابي، المهارة الاساسية فىالقراءة، الفهم الاستماعي، الفهم القرائي، العمليات الحسابية وأخيراً الاستدلال الحسابي. فيرى كل من موت وليسون 1993 أن صعوبات التعلم هي عبارة عن فشل في تعلم مهارات محددة أو مجموعة مهارات بعد التدريس الجيد لهذه المهارات (في أنور الشرقاوي، 2002) بمعنى أن الصعوبة في تعلم هذه المهارة أو في مجموعة هذه المهارات المرتبطة بأداء أكاديمي معين تعود إلى الفرد صاحب المشكلة وليس إلى عوامل متعلقة بالموقف التعليمي.
التباين بين إمكانية التعلم (القدرة الكامنة) والأداء الأكاديمي الفعلي .. حيث توجد فجوة بين إمكانيات الفرد الكامنة ومستوى تحصيله الأكاديمي الفعلي في واحدة أو أكثر من المجالات الأكاديمية السبعة المذكورة سابقاً. وهذه الفجوة تظهر في صورة تباعد حاد












عرض البوم صور رانم   رد مع اقتباس
قديم 09-27-2011, 03:08 PM   المشاركة رقم: 6
الكاتب
عضو أكاديمية علم النفس

المعلومات
المهنة: أخصائيـ/ ـة نفسي
التسجيل: Oct 2009
العضوية: 1713
الدولة: مصر
المشاركات: 6
بمعدل : 0.00 يوميا

كاتب الموضوع : بسمة الشروق المنتدى : قـاعـة : ذوي الاحتياجات الخاصه | Special Education
افتراضي

وأضيف هذا المصطلح في مجال التربية الخاصة - صعوبات التعلم
Instructional Package
تعرف الحقيبة بأنها وعاء معرفي يحتوي على عدة مصادر للتعلم، صممت على شكل برنامج متكامل متعدد الوسائط يستخدم في تعلم وتعليم وحدات معرفية منوعة تتناسب مع قدرات المتعلم وتناسب بيئته يؤدي تعلمها إلى زيادة معارف وخبرات ومهارات المتعلم وتؤهله لمقابلة مواقف حياتيه ترتبط مع ما اكتسبه نتيجة تعلمه محتوى هذه الحقيبة.
وهى نظام تعليمى متكامل مصمم بطريقة منهجية منظمة تساعد المتعلمين على التعلم الفعال ، ويشتمل مجموعة من المواد التعليمية المترابطة ، ذات أهداف متعددة ومحددة يستطيع المتعلم أن يتفاعل معها معتمدا على نفسه ، وحسب سرعته الخاصة ، وبتوجيه من معلمه أو الدليل الملحق بها ليصل الى مستوى مقبول من الاتقان .( محمد محمود الحيله ، 2001












عرض البوم صور رانم   رد مع اقتباس
قديم 10-03-2011, 09:05 PM   المشاركة رقم: 7
الكاتب
عضو أكاديمية علم النفس

المعلومات
المهنة: مرشد / ة طلابي
التسجيل: Oct 2010
العضوية: 10773
الدولة: السعودية
المشاركات: 6
بمعدل : 0.00 يوميا

كاتب الموضوع : بسمة الشروق المنتدى : قـاعـة : ذوي الاحتياجات الخاصه | Special Education
افتراضي

يعطيك العااااااافية












عرض البوم صور قِمَم   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 11:23 AM.

Powered by vBulletin
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd
سعودي كام شات صوتي شات شات الشلة شات صوتي سعودي انحراف انحراف سعودي سعودي كول شات صوتي افلام شات قلبي برنامج تصوير الشاشه ميني كام